عاجل

أيرلندا تعود إلى اقتحام سوق السندات الدولية بقوة، مع طلب وفير على أول مزاد للسندات منذ خروج دبلن من حزم الانقاذ الدولية، مما خفض من عائدات سندات الدول الأطراف في منطقة اليورو.
عروض المستثمرين بلغت أكثر من أربعة عشر مليار يورو على السندات ذات اجل عشر سنوات، أي قرابة أربعة أضعاف الحجم النهائي المتوقع أي اقل من ثلاثة مليارات يورو .
السندات وهي الاولى التي تبيعها دبلن منذ آذار/مارس الماضي، سُعرت بما يزيد عن مائة وأربعين نقطة أساس، معطية عائداً بأكثر من ثلاثة ونصف في المائة