عاجل

تمت إدانة ألماني في الثامنة والثمانين من عمره بعد سبعين عاما مضت على مجزرة أورادور سير غلان حيث وجهت له تهمة القتل الجماعي لخمسة وعشرين شخصاً والتواطؤ في قتل المئات. في صيف العام أربعة وأربعين قتل حوالي ستمائة وإثنين وأربعين شخصا في هذه القرية وسط فرنسا. مكتب التحقيق المركزي في جرائم النازية بدورتموند إتخذ قرار توجيه الإتهام لهذا الشخص. وقد توجه إتهامات مماثلة في نفس القضية لخمسة أشخاص آخرين.