عاجل

تقرأ الآن:

التحقيق في ملفات فساد في لاكويلا الإيطالية


إيطاليا

التحقيق في ملفات فساد في لاكويلا الإيطالية

ضمن تحقيق في إيطاليا بشأن فساد يتعلق بإعادة إعمار بلدة لاكويلا بعد زلزال عام ألفين وتسعة، وضعت الشرطة أربعة أشخاص رهن الإقامة الجبرية، واربعة آخرين قيد التحقيق.ويشتبه ممثلوا الادعاء أن رجال الأعمال دفعوا رشى تقدر بمئات آلاف اليورو، لسياسيين محليين للحصول على عقود أشغال حكومية.ويقول رئيس شرطة أكويلا موريليو غراسي:
“كان نظاما مسطرا بإحكام، وقد تطلب خمسمائة ألف يورو من الرشاوى العينية، وأظهر تحقيقنا تدفق الأمول. أضف إلى ذلك ثمن المنازل التي سلمت إلى بعض الأشخاص بطريقة لاشرعية وكذلك الأموال العامة”.من جانبه استقال نائب عمدة لاكويلا روبرتو ريغا، على خلفية فضيحة الفساد، وهو يخضع للتحقيق، قائلا إنه يريد من إدارة المدينة أن تعمل في سلام.وكان الزلزال أدى إلى مقتل أكثر من ثلاثمائة شخص، وتشريد آلاف آخرين، فيما اتسمت أعمال إعادة البناء بالبطء، وشابتها مزاعم بالكسب غير المشروع والخلافات الإدارية. وتتطلب إعادة إعمار المدينة التاريخية سبعة مليارات يورو.