عاجل

تقرأ الآن:

الآفاق الإقتصادية لعام ألفين وأربعة عشر


مال وأعمال

الآفاق الإقتصادية لعام ألفين وأربعة عشر

ألفين وأربعة عشر يمكن أن يشهد نمواً اقتصادياً عالمياً أعلى من المتوقع وفق صندوق النقد الدولي.

كريستين لاغارد مديرة الصندوق على وشك مراجعة توقعات النمو الاقتصادي صعوداً دون ذكر السبب، قائلة إن من السابق لأوانه الإفصاح عن المزيد.

المركزي الأوروبي يرى أن من المبكر تغيير سياسته. المصرف عقد أول اجتماع له هذا العام. ماريو دراغي قال إن منطقة اليورو قد تمر في مرحلة طويلة من التضخم المتدني.

على الرغم من كل مخاطر الانكماش في منطقة اليورو، يبدو أنه عندما يتعلق الامر بهدايا الميلاد، فإن الأوروبيين ينزعون للانفاق. مبيعات التجزئة في تشرين الثاني/ نوفمبر، حققت زيادة قوية ومفاجئة.

سنستعرض كل هذا في هذه الحلقة من بيزنس ويكلي.