عاجل

تقرأ الآن:

حملةٌ حكومية ضد الإجرام والعنف في فزويلا بعد مقتل سيدة جمال البلاد السابقة وزوجها بالرَّصاص


فنزويلا

حملةٌ حكومية ضد الإجرام والعنف في فزويلا بعد مقتل سيدة جمال البلاد السابقة وزوجها بالرَّصاص

الفنزويليون يقفون في حزن في طوابير طويلة لإلقاء نظرة أخيرة على جثمان سيدة جمال فنزويلا السابقة مونيكا سبير موتز التي قُتلت برفقة زوجها ليل الاثنين إلى الثلاثاء من طرف مجهولين خلال عملية سرقة. فيما تجري الاستعدادات لمراسم الدفن في إحدى مقابر العاصمة كاراكاس.اجتماع طارئ لرئيس البلاد نيكولا مادورو بحكام الأقاليم ورؤساء البلديات انتهى إلى قرار بتنظيم حملة لمكافحة الإجرام المتفشي في المجتمع الفنزويلي ووضع حد للعنف السائد الذي ينخر هذا البلد.
رفائيل سبير والد مونيكا يقول:
“يجب أن نضع حدا للعنف في فنزويلا. إننا نعيش في بلد جميل لا يجب أن تلوثه أحداث كهذه. اقول للمعارضة وللحكومة ولغير المسيسين وللمحايدين يجب أن نتوحد بشكل أو بآخر لإنهاء هذه الظاهرة التي تدمر أبناءنا وأولياءنا واشقاءنا”.
صدمة وحزن عمّا البلاد، بعد العثور على سيدة جمال فنزويلا السابقة وزوجها توماس هنري بيري جثتين هامدتين داخل سيارتهما بعد اغتيالهما بطلقات نارية أدت إلى إصابة ابنتهما البالغة خمسة أعوام فقط بجروح في ساقها.شخصيات فنية وإعلامية نظمت تجمعا في العاصمة كراكاس ضد العنف الذي قضى على مونيكا سْبير موتز التي نالت لقب سيدة جمال فنزويلا عام 2004م وعُرفت أيضا كممثلة في أعمال تلفزيونية.