عاجل

على الرغم من الجو وحركة الشوارع التي بدت عادية في اسرائيل عقب الإعلان عن وفاة أرييل شارون إلا أن الحزن كان عميقا في نفوس الإسرائيليين الذين أجمعوا أن ذكراه ستبقى خالدة بينهم مواطن يقول:” سأتذكره لأنه كان قائدا عسكريا ناجحا في الجيش لا سيما ما قام به في حرب الغفران، أعتقد أن أي اسرائيلي سيتذكر ماقام به، لقد اتخذ قرارات مضادة لقائده العسكري أنذاك لأنها كانت صائبة حسبه ونجح فعلا في ذلك. لقد كان يشعر بالشيء الصحيح، هذا ما سأتذكره لآرييل شارون”. أما مواطنة أخرى فتقول:” سأتذكره لأنه كان رجلا وإنسانا يحب الضحك ولكنه أيضا يحب القيام بالأشياء الجميلة. قراراته كانت بمثابة وضع الأشياء في مكانها لأنه لم ينتظر أي شخص. لقد كان يؤمن بأننا وإذا أردنا القيام بشيء يجب أن نقوم به في أقرب وقت وفي الوقت المناسب أيضا، شارون كان رجلا عظيما ليس فقط بالنظر إلى جسده لكنه كان يملك عقلا كبيرا، هو رجل قوي”.أما مواطنة أخرى فتضيف:” أنا سأتذكره لأنه رجل قوي وقام بالكثير من الأشياء الجميلة لهذا البلد، يمكن القول إنه بطل، هو جزء من تاريخنا”.
أما موفد قناة يورنيوز إلى اسرائيل فيقول:” الصحيفة الاسرائيلية يديعوت أحرنوت تحدثت صباح الجمعة عن وفاة أرييل شارون وقالت إنها مسالة ساعات.اسرائيل إذن تودع شارون في شباط وتقول وداعا لرجل سياسي مثير للجدل لكنه عسكري محنك، بايجابياته وسلبياته عرف شارون كيف يخوض آخر معاركه”.