عاجل

مظاهرة ضخمة للمعارضة التايلاندية لإجبار الحكومة على الإستقالة

تقرأ الآن:

مظاهرة ضخمة للمعارضة التايلاندية لإجبار الحكومة على الإستقالة

حجم النص Aa Aa

المعارضة التايلاندية في إستعراض جديد للقوة في العاصمة بانكوك حيث تسعى لشلّ الحركة وإجبار الحكومة على الإستقالة. المتظاهرون الذين يعدون بالآلاف وعدوا بتمديد عمليتهم حتى تحقيق هدفهم. ويسعى المتظاهرون إلى إغلاق مفارق الطرق الكبرى ومنع المسؤولين من التوجه إلى أماكن عملهم وحرمان بعض الإدارات من الكهرباء.

ويطالب المتظاهرون برحيل حكومة ينغلوك شيناواترا التي تكن المعارضة كرها شديداً لشقيقها ثاكسين شيناواترا، والذي كان رئيسا للحكومة قبلها ويواصل إدارة البلاد عن طريقها رغم الإنقلاب الذي أسقطه في ألفين وستة.

وتعهدت المعارضة بعرقلة تنظيم الانتخابات التي يفترض أن تجرى في الثاني من شباط-فبراير، والتي اقترحتها رئيسة الوزراء كمخرج للأزمة، ويرجح فوز الحزب الحاكم في هذا الاقتراع. ويريد المتظاهرون استبدال الحكومة “بمجلس من الشعب” غير منتخب ما يثير مخاوف من نواياهم الديموقراطية.

وستظل عشرات المدارس مغلقة الاثنين في المدينة التي ما زالت تتذكر تداعيات أزمة ألفين وعشرة عندما اجتاحت وسطها مشاهد من الفوضى حتى تدخل الجيش لإنهاء أزمة اسفرت عن سقوط أكثر من تسعين قتيلا.

السلطات التايلاندية حذرت من أنها ستكون مستعدة لإعلان حالة الطوارئ إذا وقعت أعمال عنف في العاصمة حيث تمّ نشر حوالي عشرين ألف شرطي وجندي.