عاجل

الرئيس الإنتقالي في افريقيا الوسطى يدعو سكان بانغي النازحين للعودة إلى منازلهم

تقرأ الآن:

الرئيس الإنتقالي في افريقيا الوسطى يدعو سكان بانغي النازحين للعودة إلى منازلهم

حجم النص Aa Aa

الرئيس الانتقالي في افريقيا الوسطى ألكسندر فردينان نغينديت، دعا عشرات آلاف النازحين المتجمعين على مقربة من مطار بانغي للعودة إلى منازلهم، مؤكدا ضمان الأمن في المدينة، التي يواصل فيها الجنود الفرنسيون والأفارقة نزع سلاح الميليشيات المتقاتلة.

يقول نغينديت:“لقد انتهت الإستراحة، السرقات ولت وانتهت، الفوضى انتهت ويجب على سكان افريقيا الوسطى استعادة شرفهم حتى يسمحوا للجمهورية بأن تحيا.”

في الأثناء، واصل الجنود الافارقة والقوات الفرنسية عمليات تفتيش السيارات والمنازل في العاصمة بانغي بحثا عن الأسلحة، مركزين في الفترة الأخيرة على تجريد الميليشيات المسيحية المعروفة بـ «مناهضي بالاكا»من أسلحتها. الأمر الذي لم يرق لبعض عناصرها.

يقول أحدهم: “لقد نزعوا أسلحتنا… ماذا سنفعل لو هاجمتنا عناصر سيليكا ..سنموت أليس كذلك؟”

مقاتلو سيليكا أعربوا من ناحيتهم عن قلقهم بعد نزع أسلحتهم، معتبرين أن ذلك يجعلهم عاجزين عن الدفاع عن السكان المسلمين في بانغي، ذات الأغلبية المسيحية.

يقول أحد السكان المسلمين في بانغي :“مناهضو بالاكا سرقوا مغازاتنا. سرقوا كل شيء.”

هذا وأدى الوضع الأمني المضطرب في أفريقيا الوسطى منذ
منذ الانقلاب العسكري الذي نفذته حركة سيليكا في نهاية مارس/آذار 2013، وما تلاه من مواجهات اتخذت أحيانا طابعا دينيا، أدى إلى نزوح حوالي ثلاثمائة وسبعين ألف شخص من سكان العاصمة بانغي.