عاجل

أعلن كلارنس سيدورف لاعب نادي ميلان السابق إعلانا مزدوجا بأنه سيعتزل اللعب مع فريق بوتافوغو البرازيلي وأنه سيصبح المدرب المقبل لنادي أي سي ميلان الايطالي.

سيدورف الذي لا يملك أي خبرة سابقة في التدريب أعلن عن قراره في مؤتمر صحفي عقده في ريو دي جانيرو.

سيدورف سبق وأمضى عشر سنوات مع أي سي ميلان قبل أن يغادره الى البرازيل في العام 2012

سيدروف:“أنا هنا لأعلن أنني سوف أتوقف عن لعب كرة القدم، سوف أعتزل عقب 22 عاما لعبتها على أعلى مستوى. لقد أمضيت ليلة صعبة قبل أن اتخذ قراري هذا لكنني سعيد بما أنجزته طيلة مسيرتي الكروية بما فيها هنا في بوتافوغو.”

سيدورف ذو السابعة والثلاثين ربيعا سبق وتوج بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين مع ميلان، وفاز بكأس أوروبا مع أياكس وريال مدريد.

سيدورف:“إنها وجهة واضحة لأنه هناك قضيت عشر سنوات من حياتي كلاعب كرة قدم، وعلاقتي مع الرئيس قوية جدا. عندما اتصل بي بالأمس، لم أستطع أن اقول لا.”

النادي الايطالي يمر بمرحلة صعبة عقب إقالة مدربه ماسيمليانو اليغري يوم الاثنين بسبب تراجع مستوى الفريق و تكرار النتائج السلبية.

الفريق الذي يحتل المركز الحادي عشر في البطولة المحلية بفارق ثلاثين نقطة عن المتصدر يوفونتيوس، انهزم بأربعة أهداف لثلاثة أمام فريق “ساسولو” في آخر مباراة في الدوري الإيطالي ليتخذ مسؤولو النادي هذا القرار.

أليغري تسلم قيادة سفينة النادي منذ ثلاث سنوات و نصف السنة و فاز باللقب الإيطالي “سكوديتو” في 2011.