عاجل

تقرأ الآن:

مجلس الشيوخ يؤجل المصادقة على مشروع قرار القتل الرحيم للأطفال


بلجيكا

مجلس الشيوخ يؤجل المصادقة على مشروع قرار القتل الرحيم للأطفال

لجنة الشؤون القانونية في مجلس الشيوخ البلجيكي لم تسمح بعقد طلب لجلسات الإستماع وعرض الآراء للنظر في تمديد مشروع قانون الموت الرحيم على القصر، والذي يهدف إلى السماح للأولياء الذين تأكدت استحالة شفاء أطفالهم من أمراض خطيرة، واشتدت آلامهم بوضع حد لِحياة أطفالهم لإنهاء معاناتهم. المناقشات العامة حول هذا القانون ستنطلق الأسبوع المقبل. ومن المقرر أن يتمّ التصويت النهائي على نص الموت الرحيم الذي أرسله مجلس الشيوخ بسهولة خاصة وأن مؤيدي القانون يحثون على الإسراع في المناقشات قبل حلول الانتخابات التشريعية القادمة في الربيع، وقبل حلّ البرلمان الحالي.
وقبل فترة الأعياد وافق مجلس الشيوخ البلجيكي على مشروع قانون يسمح بتطبيق قانون الموت الرحيم الذي تمّ إعتماده في ألفين وإثنين على القصر وفق مجموعة من الشروط، وهو الإقتراح الذي وافق عليه الاشتراكيون وحزب الخُضر والليبراليون والإنفصاليون الفلامنكيون، فيما رفضه المسيحيون الديمقراطيون المشاركون في الإئتلاف الحكومي واليمين المتطرف.
وتريد بلجيكا تطبيق ضمانات صارمة لمنع استخدام القانون على نحو عبثي أو خبيث، ويعتبر وصف الطبيب دواء قاتلا مخالفا للقانون، ولابد من إشراف الطبيب على عملية إنهاء حياة المريض.