عاجل

البنك الدولي رفع توقعاته للنمو العالمي للمرة الأولى في ثلاث سنوات حيث بدأت الاقتصادات المتقدمة باستعادة الوتيرة، بقيادة الولايات المتحدة.
التوقعات الأكثر تفاؤلاً تشير إلى أن الاقتصاد العالمي بدأ يقلع من الانتعاش الطويل والبطيء بعد الأزمة المالية العالمية.

أندرو برنز من البنك الدولي يقول : وفق التوقعات العالمية لهذا العام، إنها المرة الأولى في خمس سنوات التي تتسارع فيها الاقتصادات ذات الدخل المرتفع، كما ستسهم في النمو العالمي بشكل غير مسبوق. وهذا جيد بالنسبة للبلدان النامية. سحب تخيم على إمكانية تأثير سحب التيسير الكمي على البلدان النامية. نتوقع أن تكون عملية سلسة نسبياً.

البنك الدولي، تكهن بارتفاع النمو في الولايات المتحدة بواقع نقطة مئوية إلى اثنين وثمانية في المائة، وفي منطقة اليورو إلى واحد وواحد مئوية.

منطقة اليورو المحاصرة، نجحت في الإنعطافة وفق التقرير، حيث تراجعت حالة عدم الاستقرار المالي في المنطقة بشكل ملحوظ، و بدأت أيرلندا والبرتغال وإسبانيا في النمو مجدداً بالتزامن مع المعطيات الإيجابية في كل من ألمانيا وفرنسا، بينما تباطئت وتيرة الإنكماش في اليونان وإيطاليا.