عاجل

دولة مالطا قررت بيع الجنسية المالطية لطالبيها، لقاء مبلغ ستمائة و خمسين الف يورو. قرار أدانه نواب أوروبيون عديدون في قرار غير ملزم على صعيد الاتحاد الاوروبي.

مارغاريتا سفورزا من يورونيوز واكبت النقاشات في البرلمان الاوروبي و تقول:

“بستمائة الف يورو يمكن الحصول على الجنسية المالطية و الحكومة في مالطا تعتبر الامر وسيلة استثمارية لكن البرلمان الاوروبي يعترض”.

أما يان مولدر النائب الالماني الاوروبي الليبيرالي فيقول:

“ان التوجه هو لمعرفة أحقية الحاصل على الجنسية المالطية بان يتمتع بحرية التنقل في انحاء الاتحاد الاوروبي و ما هو اثر القرار المالطي على الدول الاعضاء”.

دول اوروبية عديدة تمنح ايضا الجنسية لقاء مبالغ او استثمارات من بينها اسبانيا و النمسا و قبرص وبلجيكا و المجر.

النائب الاوروبي البرتغالي روي تافاريس من مجموعة النواب الخضر المح الى “وجود منافسة الاتحاد الاوروبي تسير باتجاه منح الاقامة او الجنسية طالما ان الدفع ممكن، وهذا يعني أن الفقراء الأجانب لن يقبلوا في أوروبا، وسيقبل كل من يستطيع دفع الأموال”.

طلبات الحصول عل الجنسية المالطية لقاء ستمائة وخمسين الف يورو بلغت الفا و ثمانمئة طلب، و سيتم البت في هذه الطلبات خلال شهر شباط فبراير المقبل.