عاجل

بعد أشهر من اعترافات سنودن، أوباما يتأهب لإعلان إصلاحاته في مجال الأمن القومي

تقرأ الآن:

بعد أشهر من اعترافات سنودن، أوباما يتأهب لإعلان إصلاحاته في مجال الأمن القومي

حجم النص Aa Aa

الأسرار التي كشفها عون جهاز الاستخبارات الأمريكية إدوارد سنودن والتي تحولت إلى فضيحة أمريكية بارتدادات عالمية سياسية ومدنية منذ سبعة أشهر، ترغم الرئيس الأمريكي باراك أوباما على رد الفعل بقرارات ملموسة يترقبها شعبُه وحلفاؤه. وهو ما يُنتظر الإعلان عنه الجمعة في خطابه الذي سيوضح فيه الخطوط العريضة لإصلاحاته في مجال الأمن القومي وفقا لتوجيهات خمسة من كبار الخبراء صدرت في بداية الشهر الماضي بعد أسابيع من البحث والدراسة. خبير الشؤون الأمنية القومية ستيفن فلاديك يقول إن المسالة شائكة:
“ الشيء الأصعب بالنسبة للرئيس في ظل هذا الوضع هو استحالة إرضاء كل من جهاز الاستخبارات من جهة والمدافعين عن الحريات المدنية وتنظيماتهم من جهة أخرى. لكن في هذه الحالة، تكمن الإشكالية في أن إذا استحال إرضاء الجميع، لماذا لا نكتفي بفعل ما هو صائب؟”.
تقارير إعلامية أمريكية تشير إلى أن إصلاحات أوباما لن تمس بجوهر برامج “بريزم” و“كوانتوم” وغيرهما للتجسس على الأنترنت والتواصل عبر العالم المثيرة للجدل ومصدر كل هذه المتاعب التي أثارتها اعترافات إدوارد سنودن الهارب في روسيا. وهذا ما يدعو إلى توقع مجموعة من التدابير التي ترضي المدافعين عن الحريات المدنية في الولايات المتحدة الأمريكية وبعض الحلفاء الذين انزعجوا من التجسس على مكالماتهم الهاتفية، بمن فيهم القادة السياسيين الكبار.