عاجل

أسهم مصرف دويتشه بانك تراجعت إثر خسارة مفاجئة في الربع الأخير من العام بلغت مليار وستمائة مليون دولار، نظراً للانخفاض الحاد في إيرادات تداول الديون وتكاليف التقاضي وإعادة الهيكلة الباهظة التي دفعت المصرف للتحذير من التحدي الماثل في عام ألفين وأربعة عشر.
أكبر مصرف في ألمانيا قال إن الإيرادات في قسم تداول الديون الهام، انخفضت بواقع واحد وثلاثين في المائة في الربع الأول، مشيراً إلى أن تداول السندات الألمانية أسهم بنسبة ثلاثة وسبعين في المائة من إجمالي الإيرادات .
الخسارة الغير متوقعة ستفضي إلى زيادة الضغط على الرؤساء التنفيذيين نحو مزيد من الإصلاح بما في ذلك الدفع باتجاه تغيير الثقافة السائدة.