عاجل

تقرأ الآن:

إيران تفي بالتزاماتها النووية والاتحاد الأوروبي يرد بالمثل


العالم

إيران تفي بالتزاماتها النووية والاتحاد الأوروبي يرد بالمثل

إيران توقف تخصيب اليورانيوم بنسبة عشرين بالمائة في مفاعليْ نَطَنْزْ وفُورْدُو النووييْن ابتداءً من اليوم الاثنين ولمدة ستة أشهر مُكتفيةً بالتخصيب بنسبة خمسة بالمائة، إضافة إلى وقف نشاطها في مفاعل آراك للمياه الثقيلة، وهو ما أكده ملاحظو الوكالة الدولية للطاقة الذرية. بهذه الخطوة تسعى إيران إلى تخفيف حدة العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها بسبب برنامجها النووي المثير للجدل لتجد مُتنفسًا لاقتصادها المتأزِّم. ردا على الخطوة الإيرانية، أعلن الاتحاد الأوربي تعليقه سلسلة من العقوبات على طهران تماشيا مع مضمون اتفاق جنيف الذي وُقِّع في الخريف الماضي بين إيران والقوى الكبرى. كاترين آشتون مسؤولة الدبلوماسية الأمريكية رحبت بالتزام طهران بالاتفاق وقالت:
“أنا سعيدة بالإعلان أن إيران نَفَذَّتْ ما اتُّفِقَ عليه من تدابير، وتبنيْنَا التشريعات الضرورية من جهتنا لتعليق بعض العقوبات لمدة ستة أشهر. على مدى الأشهر الستة المقبلة، سيكون التنفيذ الكامل للتدابير حاسما”.
بهذه الخطوات، يُفترَض أن تتمكن إيران من الحصول على حوالي خمسة مليارات يورو من العودة إلى تصدير المنتوجات البتروكيميائية وإلى أسواق الذهب الدولية. وزير خارجية بلجيكا دِيدْيِيه رِيْنْدرْزْ يقول:
“أنا متفائل نسبيا بشأن تطور العلاقة مع إيران، لكنني لا أتوقع شيئا مسبقا. ولنذهب إلى أبعد من هذا، يجب أن نتحقق من الأفعال. وعندما نصل إلى اتفاق نهائي أتمنى أننا أن نتوصل إلى التزامات إيرانية ليس شديدة الوضوح فحسب وإنما قابلة للتأكد من تنفيذها على الساحة الدولية”.
في حال وفاء كل طرف بالتزاماته خلال الأشهر الستة المقبلة فإن ذلك سيفتح الطريق إلى مرحلة ثانية تُفضي في نهاية المطاف إلى اتفاق نهائي يُنهي النزاع بين طهران والغرب بشأن برنامجها النووي.