عاجل

موجة برد قارس تجتاح فجأة شرقي ألمانيا، حيث كست الطرقات والأرصفة في برلين طبقة رقيقة من الجليد، وتقول امرأة من المدينة:

“الأمر صعب، لقد بحثت عن خرق قديمة لوضعها حول حذائي هذا الصباح، وإلا ما أمكنني المجيء حتى هذا المكان. ولكن العمل هو العمل، ينبغي أن نأتي”.

حوالي ستمائة حادث سجلتها فرق الطوارئ، وقد تسبب الجليد في حالة من الفوضى على الطرقات. ويقول رجل آخر:

“الحال أفضل بكثير من الأمس، الناس وضعوا الملح اليوم”.

وينتظر أن تنخفض درجات البرودة إلى عشرة درجات تحت الصفر مع نهاية النصف الثاني من هذا الأسبوع
فيما يتوقع هطول كميات من الثلوج شمال شرقي البلاد.