عاجل

عاجل

الأمم المتحدة تسحب دعوتها لإيران للمشاركة في مؤتمر جنيف-2 لتسوية الأزمة السورية

تقرأ الآن:

الأمم المتحدة تسحب دعوتها لإيران للمشاركة في مؤتمر جنيف-2 لتسوية الأزمة السورية

حجم النص Aa Aa

في تطور مفاجىء، سحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون مساء الإثنين دعوة إيران للمشاركة الأربعاء في سويسرا في مؤتمر جنيف-2 لتسوية الأزمة السورية، وذلك بعدما أعلنت طهران أنها لا تؤيد اتفاق الانتقال السياسي الذي تم التوصل إليه في جنيف في يونيو/ حزيران 2012.
وقال مارتن نسيركي المتحدث بإسم بان كي مون، إن الأمين العام للأمم المتحدة يواصل حث إيران على الانضمام إلى التوافق العالمي حول بيان جنيف. وأوضح أن اجتماع اليوم الواحد في مونترو بسويسرا سيجري من دون مشاركة إيران، مبررا هذا القرار برفض طهران دعم تشكيل حكومة إنتقالية في سوريا. ورحب الإئتلاف الوطني السوري المعارض بقرار بان كي مون، مؤكدا، أنه سيشارك في مؤتمر جنيف-2، بعد أن سحبت الأمم المتحدة الدعوة التي وجهتها لإيران لحضور المؤتمر.وقال أنس العبدة، عضوالائتلاف الوطني السوري، إن الإئتلاف يقدر للأمم المتحدة وأمينها العام بان كي مون، فهمهما لموقفه ويعتقد أنهما اتخذا القرار الصحيح وأن مشاركة الائتلاف يوم 22 يناير/ كانون الثاني مؤكدة. وكان الائتلاف السوري قد هدد في وقت سابق بعدم المشاركة في حال جرى التمسك بإيران حليفة نظام دمشق، طرفا في الحوار بجنيف-2.
المحلل السياسي بول ماركوس يقول: “ لا يمكن تسوية الأزمة السورية دون تدخل من جميع اللاعبين، وإيران هي لاعب رئيسي في هذه الأزمة سواء كنا نحب ذلك أم لا، وهذا هو الواقع”
وإذا كان مؤتمر جنيف-2 يفتتح غدا في مونترو بسويسرا فإن المفاوضات بين حكومة الأسد والمعارضة يفترض أن تبدأ الجمعة في جنيف. إلا أن أهداف الفريقين تبدو إلى الآن على طرفي نقيض، لا سيما مع اصرار المعارضة على أن هدفها الوحيد هو التخلص من بشار الأسد.