عاجل

عاجل

زواجٌ جماعي في أريحا لحوالي 600 فلسطيني وفلسطينية

تقرأ الآن:

زواجٌ جماعي في أريحا لحوالي 600 فلسطيني وفلسطينية

حجم النص Aa Aa

احتفلت مدينة أريحا الفلسطينية في الضفة الغربية أمس الثلاثاء بزواج جماعي لحوالي ستمائة فلسطيني وفلسطينية، من بينهم مائتان وثمانية عشر زوجا من الضفة وثمانية وتسعون من قطاع غزة، بتمويل من مكتب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

تكاليف هذا العرس الجماعي، الذي انطلق من فندق أنتركونتينونتال في مدينة أريحا وشارك فيه محمود عباس واثنا عشر ألف مدعو، بلغتْ مليونا ونصف المليون دولار، من بينها نفقات بزَّات الأزواج وتكاليف النقل، إضافة إلى هبة بأربعة آلاف دولار لكل زوج.

غالبية هؤلاء العرسان من الأسرى السابقين وأبناء الشهداء.

أحد الأزواج المستفيدين من هذه المبادرة استحسن التفاتة عبَّاس الاجتماعية تجاه شعبه، لأنها “فرصة للجميع” متمنيا “أن تستمر مثل هذه الزيجات كل عام وألا تنقطع”.

وأضافتْ أمينة سعيدة التي كانت من بين المدعوات موضِّحةً أن “الوضع سيء والجميعُ بحاجة إلى مساعدة”.

هذه المبادرة استحسنها الفلسطينيون من الناحية الاجتماعية لصعوبة الظروف الاقتصادية التي يمرون بها، لم تخلُ من التسييس والانتقادات لحركة حماس على لسان محمود عباس، لكن بهجة العُرس وفرحة العائلات بقيتْ أقوى من الحزازات السياسية الداخلية.