عاجل

ضربت موجة نادرة من الثلوج والامطار جنوب الولايات المتحدة الذي عادة ما يغلب عليه الطقس الدافئ ما ادى إلى اعلان حالة الطوارئ في ولايات لويزيانا ومسيسيبي وألاباما. وتوقع خبراء الارصاد أن تؤثر الموجة القادمة من القطب الشمالي خلال اليومين القادمين على نحو 50 مليون شخص.
وقامت شركات الطيران الامريكية الثلاثاء بالغاء نحو 3100 رحلة في عدد من المطارات، فيما طالبت السلطات المحلية في الولايات الجنوبية السائقين بالابتعاد عن الطرق والسكان بالبقاء في منازلهم بسبب عدم جاهزية الخدمات العامة للتعامل مع هذا الطقس كما يقول حاكم ولاية كارولينا الشمالية. بات ماكروري حاكم ولاية كارولينا الشمالية:
“كان الامر دائما بهذا الشكل في الجنوب، يجب أن نكون صادقين، فنحن لا نواجه عادة مثل هذه العواصف، وبالتالي فالمعدات التي نحتاجها او مستوى جاهزيتنا ليست بنفس الكفاءة مقارنة بتلك الموجودة مثلا في نيويورك أو نيوهامشير أو كونيتيكت.”
وبات انهمار الثلوج وتراكم الجليد في الطرقات يمثلان مصدر قلق للسكان الذي يتخوفون من انقطاع التيار الكهربائي جراء الطقس السيء.