عاجل

تقرأ الآن:

مباحثات مؤتمر جنيف2 تنتهي وسط تبادل الاتهامات بين الحكومة والمعارضة


سويسرا

مباحثات مؤتمر جنيف2 تنتهي وسط تبادل الاتهامات بين الحكومة والمعارضة

الجولة الأولى من مفاوضات جنيف الثاني تنتهي دون تسجيل تقدم في اتجاه حل النزاع السوري، هذا ما أعلنه وسيط الأمم المتحدة الأخضر الإبراهيمي مؤكدا في الوقت نفسه أن هوة الخلاف بين الطرفين تظل كبيرة لكن هناك بعض الأسس التي يمكن البناء عليها. الإبراهيمي اقترح عقد جولة جديدة من المباحثات يوم العاشر من شهر شباط / فبراير المقبل . الأمر الذي قبلته المعارضة بينما أكد الوفد النظامي وجوب استشارة دمشق في ذلك. وزير الخارجية السوري، وليد المعلم:“لم نتوصل إلى نتائج ملموسة خلال هذا الأسبوع من الحوار وذلك لسببين الأول هو عدم نضج وجدية الطرف الآخر”. من جهته صرح المتحدث باسم الإئتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة لؤي صافي قائلا:” النظام الحالي لا يريد الحل السياسي ولايريد التقدم ولو لخطوة واحدة في طريق إنهاء المعاناة في سوريا، نحن لن نظل جالسين هنا الى مالا نهاية لأن هناك نقطة ستوضح إذا ما كان النظام مقبل على نقلة سياسية تصب في مصلحة البلاد أم لا”. ومن أمام مقر الأمم المتحدة في جنيف حيث انتهات الجولة الأولى من المفاوضات، نظم أنصار المعارضة مظاهرة رفعوا فيها صورا لضحايا الصراع كما طالبوا برحيل الأسد، المظاهرة قوبلت بتجمع لأنصار النظام السوري والذين رفعوا صور الأسد وطالبوا بضرورة حل الازمة.