عاجل

المعارضة الأوكرانية تبدي مخاوفها من تدخل الجيش لقمع الإحتجاجات

تقرأ الآن:

المعارضة الأوكرانية تبدي مخاوفها من تدخل الجيش لقمع الإحتجاجات

حجم النص Aa Aa

المحتجون الأوكرانيون يواصلون اعتصامهم في ساحة الإستقلال بالعاصمة كييف، رغم تحديد الرئيس فيكتور يانوكوفيتش لهم مهلة خمسة عشر يوما، للانسحاب من الأماكن العامة التي يحتلونها، منذ حوالي شهرين.

من ناحيته، دعا الجيش الأوكراني يانوكوفيتش إلى اتخاذ تدابير عاجلة، مؤكدا على أن تصعيد حركة الاحتجاج “يهدد وحدة أراضي أوكرانيا“، الأمر الذي جعل قادة المعارضة الأوكرانية ينقلون إلى مؤتمر الأمن الدولي في مدينة ميونيخ الألمانية، مخاوفهم من تدخل الجيش واستخدام القوة لتفريق المتظاهرين في كييف.

في السياق ذاته، يقول نائب سابق في البرلمان الأوكراني يدعم المحتجين:“في أول الليل انتابتنا بعض المخاوف، فقد كان هناك عدد من سيارات الشرطة التي تحيط بالمكان، كما حاول رجال الأمن الدخول إلى أماكن المتظاهرين لكن رجالنا سيطروا على الوضع. لقد أحضرت سيارتي حتى يتدفأ المتظاهرون داخلها قليلا..والآن تبدو الأمور هادئة.”

على صعيد آخر، أبدى مسؤولون ألمان في مؤتمر الأمن الدولي بمونيخ استعداد بلادهم لإستقبال الناشط الأوكراني المعارض دميترو بولاتوف، الذي يتلقى حاليا العلاج في كييف بعد تعرضه للتعذيب.

بولاتوف كشف الجمعة عن تعرضه للتعذيب على مدى أسبوع بعد خطفه واحتجازه قبل أن يترك في غابة، حسب تصريحاته،
قبل أن يتمكن من الهرب والوصول إلى قرية لطلب المساعدة.