عاجل

ترويج مادة منشطة جديدة يصعب الكشف عنها في التحاليل

تقرأ الآن:

ترويج مادة منشطة جديدة يصعب الكشف عنها في التحاليل

حجم النص Aa Aa

عقار منشط جديد يدخل ساحة تعاطي المنشطات، مادة تحمل اسم “أم جي أف” كشفت عنها قناة تلفزيونية ألمانية، الطاقم الصحفي تمكن من الحصول على هذه المادة المنشطة في موسكو لدى عالم روسي عضو في الأكاديمية الروسية للعلوم مقابل مائة ألف يورو.

المادة نقلت بعد ذلك إلى مخبر ألماني حيث تم تحليلها ومعرفة مدى إمكانية الكشف عنها.

ماريو تيفيس، طبيب مختص في المنشطات:” مادة “أم جي أف” لا يمكن الكشف عنها بالطرق الحالية للكشف عن المنشطات”.

الفريق الصحفي انتقل بعد ذلك إلى مقاطعة كيبيك الكندية حيث عرض الصور والتحاليل المخبرية على ديفيد هومان الأمين العام للوكالة الدولية لمحاربة المنشطات، هذا الأخير صرّح قائلا:“من السذاجة الإعتقاد بنظافة كل الرياضيين المشاركين في ألعاب سوتشي، هناك الكثير من يعتقد أن المواد التي تناولها لا يمكن الكشف عنها”.

اللجنة الأولمبية الدولية أعلنت عن إجراء إجمالي ألفين و أربعمائة وثلاثة وخمسين اختبارا للكشف عن المنشطات قبل وخلال الألعاب الأولمبية الشتوية بسوتشي، نصف هذه الإختبارات مقرّرة قبل الإنطلاق الرسمي للألعاب وهو ما يعد رقما قياسيا جديد في تاريخ الألعاب الشتوية.