عاجل

عاجل

محاكمة جنرال روندي بتهم تتعلق بارتكاب أعمال ابادة جماعية

تقرأ الآن:

محاكمة جنرال روندي بتهم تتعلق بارتكاب أعمال ابادة جماعية

حجم النص Aa Aa

محكمة الجنايات الفرنسية تبدأ جلسات محاكمة قائد في الجيش الرواندي السابق الجنرال باسكال سيمبيكانغوا البالغ من العمر اربعة وخمسين عاما بتهم تتعلق بارتكاب اعدامات ممنهجة و اعمال ابادة جماعية وجرائم حرب.
سبعة وعشرون حالة أخرى مرتبطة بأعمال الابادة الجماعية في رواندا ستفتح ملافاتها في المحكمة الفرنسية منها ملف قضية تتعلق بأرملة الرئيس الرواندي السابق.
دافروزا غوتييه سيدة فقدت أشخاصا من عائلتها في أعمال الابادة الجماعية في روندا تقول :“إنها لحظة تاريخية، وهي لحظة مهمة للضحايا وعائلاتهم الذين كانوا ينتظرون هذه المحاكمة لمدة 20 عاما، وحتى بالنسبة للاشخاص الفرنسيين الذين يمتلكون معلومات خاطئة عن أحداث الابادة الجماعية التي وقعت في روندا”.
وتم توقيف باسكال سيمبيكانغوا في تشرين الاول/اكتوبر عام 2008 في جزيرة مايوت الفرنسية ، اثر دعوى قدمها الادعاء ضده ورفض القضاء الفرنسي تسليمه الى رواندا .
كليمنس بيكتار محامية من الاتحاد الدولي لحقوق الانسان تقول :“الرسالة من هذه المحاكمة أن فرنسا لن تكون ملاذا آمنا للمشتبه فيهم بأعمال الإبادة الجماعية في رواندا، بعد كل هذه السنوات”.
وتعرضت فرنسا لانتقادات عدة لدورها بأعمال الابادة التي راح ضحيتها اكثر من 800 ألف شخص خلال فترة لا تتجاوز مئة يوم.