عاجل

برنامج مكثّف للكشف عن المنشطات في ألعاب سوتشي

تقرأ الآن:

برنامج مكثّف للكشف عن المنشطات في ألعاب سوتشي

حجم النص Aa Aa

الكشف عن المنشطات سيكون الشغل الشاغل للجنة الأولمبية الدولية في ألعاب سوتشي، عملية انطلقت منذ أيام قبل الإفتتاح الرسمي للأولمبياد لتستمر إلى غاية نهايته يوم الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

الهيئة الدولية أعلنت عن إجاء ألفين وأربعمائة وثلاثة وخمسين اختبارا للكشف عن المنشطات.

الدكتور ريشارد بادجيت، المدير الطبي لدى اللجنة الأولمبية الدولية، يقول:” في سوتشي سيكون لدينا برنامجا أكثر صرامة وشمولية من أي وقت مضى، سيكون هناك المزيد من الاختبارات زيادة بأربعة عشر بالمائة مقارنة بالماضي، ولكن التغيير الأكثر أهمية هو كون هذه الإختبارات تقام بطريقة ذكية أكثر من أي وقت مضى”.

تكثيف التحاليل خلال ألعاب سوتشي يعدّ سابقة في تاريخ الألعاب الأولمبية الشتوية التي لم تعرف سالفا مثل هذا التجنيد لمكافحة المنشطات.

لكن الشكوك قامت بعد ظهور مادة منشطة جديدة يتم ترويجها في روسيا، مادة تحمل تسمية “أم جي أف” أثبتت التحاليل المخبرية عدم القدرة على كشفها بالطرق المستعملة حاليا للكشف عن المنشطات.