عاجل

تقرأ الآن:

اوروبا مهددة بالمزيد من الفياضانات


العالم

اوروبا مهددة بالمزيد من الفياضانات

منذ القرن الثامن عشر لم تشهد المملكة البريطانية هذه الكمية الهائلة من مياه الامطار والتي ادت الى غرق اجزاء من مقاطعتي سمرسيت وتايمز فالي غرب انكلترا.

ويهدد فيضان نهر التايمز الاف المنازل في مقاطعتي يركشاير وساري غرب لندن. وقد غرقت اجزاء من غريت ويندسور بارك قرب قلعة ويندسور.

وكانت وكالة البيئة قد اصدرت ستة عشر انذاراً من حدوث فيضان لنهر التايمز.

ووجهت انتقادات لتعامل السلطات مع هذه الحالة الطارئة.

هذا ويتوقع استمرار سوء الاحوال الجوية خلال الايام المقبلة.

رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، من جهته اعلن عن تمويل اضافي بقيمة مئة وخمس وخمسين مليون يورو لعمليات الاصلاح والصيانة الطارئة.

وفي البرتغال ايضاً، تسببت سوء الاحوال الجوية والامطار بفياضانات في الانهر وقطع للطرقات اضافة الى امواج عاتية زاد ارتفاعها عن احد عشر متراً. اما اكثر المناطق تضرراً فكانت لشبونة وبروتو وكويمبرا وشنترين.

اما في فرنسا، وعلى شواطىء الاطلسي، فقد عثر على الاف الطيور البحرية نافقة. وحسب ناشطين بيئيين فان هذه المجزرة سببها الاهم هو الارهاق الذي اصاب الطيور اثناء مواجهتها هذه العاصفة.