عاجل

ايرباص تسعى إلى الحفاظ على دورها كمورد مهيمن في آسيا والمحيط الهادئ، زاعمة أن اقتصادات المنطقة سريعة النمو، ستستمر في دفع الطلب خلال السنوات العشرين المقبلة.
الشركة الأوروبية أفصحت عن فوزها بثمانين في المائة من الطلبيات الجديدة لآسيا والمحيط الهادئ.

المدير التنفيدي فابريس بريجيه :
مع متوسط ​​الزيادة في حركة الركاب بواقع ستة في المائة سنويا للمنطقة بأسرها على مدى السنوات العشرين المقبلة، أعتقد أن هذه المنطقة تنمو بمعدل أسرع لأنه على اساس سنوي، التنبؤات لدينا ستكون أعلى.

ايرباص تبحث عن شراكات جديدة في المنطقة، كما في الصين، حيث خط التجميع النهائي للجيل الحالي من إيه ثلاثمائة وعشرين، مع ترويج نموذج أقليمي ل إيه ثلاثمائة وثلاثين، فضلاً عن إطلاق أول إيه ثلاثمائة وخمسين مع الخطوط الجوية القطرية ب نهاية ألفين وأربعة عشر.

الشركة الأوروبية المصنعة للطائرات قالت إن الناقل الفيتنامي منخفض التكلفة فييت إيرجيت تقدمت بطلبية مؤكدة لثلاثة وستين طائرة من عائلة إيه ثلاثمائة وعشرين.