Skip to main content

استمرار التحقيقات حول حادث سقوط الطائرة العسكرية الجزائرية
| شارك في هذا المقال
|

السلطات الجزائرية تواصل تحقيقاتها حول حادث سقوط طائرة عسكرية يوم الثلاثاء في ولاية أم البواقي الذي اسفر عن مقتل سبعة وسبعين شخصا
فيما يوجد شخص واحد بحالة حرجة في المستشفى العسكري بمدينة قسنطينة.
في السياق ذاته، أكدت وزارة الدفاع الجزائرية أنه تم تشكيل لجنة تحقيق خاصة بهذه الكارثة وتجنيد وحدات الإنقاذ والحماية المدنية للبحث عن الضحايا في موقع السقوط.

الطائرة العسكرية كانت قادمة من مدينة تمنراست في أقصى جنوب الجزائر باتجاه مطار قسنطينة في شمال شرق البلاد، قبل تعرضها للحادث الأليم
عند تحليقها فوق جبل فرطاس بولاية أم البواقي، ويرجح أن سوء الأحوال الجوية هو الذي أدى إلى تحطمها.
هذا وأعلن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام ابتداءا من يوم الأربعاء.

Copyright © 2014 euronews

للمزيد حول:
| شارك في هذا المقال
|

دخول
رجاءا كتابة بيانات الدخول

أو تسجيل حساب جديد

هل نسيت كلمة السر؟