عاجل

بيجو سيتروين أفصحت عن خسائر صافية بأكثر من ملياري دولار، محذرة من أنها قد لا تتخلص من مرحلة الخسائر إلا في في عام ألفين وستة عشر.

المجموعة الفرنسية تخطط لإنتاج سيارات جديدة والتوسع في آسيا بموجب اتفاق رفع رأس المال بواقع ثلاثة مليارات يورو، والذي يعطي الحكومة الفرنسية والصينية دونغفنغ أربعة عشر في المائة تماماً مثل عائلة بيجو، مما يضع حداً لقرنين من السيطرة العائلية.

سهم بيجو قفز بنسبة تسعة في المائة بعد كشف النقاب عن أهداف جديدة للشراكة مع دونغفنغ، فيما ترى إدارة المجموعة أن التحدي يكمن في أن تكون الأفضل أوروبياً على مستوى التصنيع.