عاجل

تقرأ الآن:

الجميلة والوحش في نسخة جديدة


ثقافة

الجميلة والوحش في نسخة جديدة

المخرج الفرنسي كريستوف غانس، بالتقنيات الحديثة كالصور التي ينتجها الكومبيوتر.
مع الإبقاء على جمالية ألألوان القديمة في استعادة فيلم الجميلة والوحش” الذي نفذه جان كوكتو ، في العام
1946 “.
إنتاج فرنسي ألماني أدت فيه البطولة النجمة الفرنسية الحائزة على السعفة الذهبية
عن فيلم حياة أديل ، ل عبد اللطيف كشيش، ليا سيدو.

الفيلم عرض في مهرجان برلين، حيث بدت ليا سيدو بصحبة الألمانية ايفون كاترفيلد.

المخرج كريستوف غانس يقول عن فيلمه:” لا أريد التعدي على رائعة جان كوكتو، أردنا عرض جوانب من الرواية لم يتطرق اليها كوكتو، بسبب رفاهة حسه التي لم تمكنه في تلك الفترة من التعرض الى بعض الجوانب، وأنا غصت في هذه النواحي”.

النجم الفرنسي اندريه دوسولييه يؤدي دور والد الجميلة .

اندريه يقول:” أنا فخور بإبنتي في السينما، الفيلم عبارة عن مغامرة شيقة، الفيلم بات ذكرى جميلة، لأننا صورنا المشاهد في بابلسبرغ قبل عام، وكان عملاً رائعاً مع التقنيين الألمان”.

يشارك سيدو البطولة فانسان كاسيل، الذي عرف الشهرة عن دوره
في فيلم “الكراهية” في منتصف التسعينيات.

كاسيل يقول عن هذه التجربة:” لم أعمل على تقليد مشية الأسد، لم يكن في نية المخرج أن أقلد الحيوان، تصرفت بشكل طبيعي، وتكلمت بصوت منخفض، القصر سحري، فعندما كنت أتحدث بصوت منخفض كان يسمعني المتواجد قرب المدفأة يسمعني”. ليا سيدو تقول عن دورها:” عليك العودة الى الطفولة مجدداً، كوكتو قال في بداية فيلمه عليك أن تتحلى بروح الطفولة لمشاهدة هذا الفيلم كان على حق.”.

النسخة الجديدة لفيلم كوكتو ، الجميلة والوحش، نزل الصالات الأوروبية.

اختيار المحرر

المقال المقبل
كفين كوستنر في مهمة أخيرة

ثقافة

كفين كوستنر في مهمة أخيرة