عاجل

نوكيا، التي ستستحوذ مايكروسوفت عليها ستطلق خطاً جديداً من الهواتف تطمح لجعله منافساً في سوق الهواتف الذكية منخفضة التكلفة.

أول نماذج نوكيا إكس وإكس زائد وإكس إل، تعتمد على نسخة مفتوحة من نظام البرمجيات المتنقلة أندرويد الذي أنشأته غوغل .

موفد يورونيوز في المؤتمر العالمي للهواتف النقالة في برشلونة يقدم الهاتف الجديد نوكيا إكس ويصفه بالثورة الحقيقية، ثم يتساءل عن سبب تبني نوكيا لنظام يتبناه المنافسون.

محللون يرون بأن نوكيا وجدت نفسها بين المطرقة والسندان، أي بين الإلتزام باستخدام نظام ويندوز مايكروسوفت، والحاجة إلى اختراق السوق الرخيصة التي يوفرها أندرويد.

الواقع أن أندرويد تربع على عرش الحصة السوقية في ألفين وثلاثة عشر بواحد وثمانين في المائة تلاه أي او إس بفارق واسع أي أربعة عشر في المائة في المركز الثاني، ثم ويندوز بأربعة مئوية وأخيراً بلاك بيري بحصة ضئيلة.

المنتج الجديد لنوكيا الذي يأتي بعد لوميا بنظام ويندوز، لاقى قبول إدارة مايكروسوفت، التي لا يعرف بعد كيف ستتعامل مع نظام أندرويد المنافس ما أن يسري مفعول صفقة شراء مايكروسوفت لنوكيا.