عاجل

تقرأ الآن:

رينزي يجعل من المتوسط مركزا لسياسة ايطاليا الدولية والأوربية


إيطاليا

رينزي يجعل من المتوسط مركزا لسياسة ايطاليا الدولية والأوربية

انتهى رئيس الوزراء الايطالي الجديد ماتيو رينزي من تشكيل الحكومة وحصل على الثقة من مجلس الشيوخ والجمعية العامة، ليصل الى النقطة الأصعب الآن وهي اختيار نائب رئيس الحكومة وذلك لتحقيق التوازن في البرلمان. رينزي وفي خطابه أمام مجلس النواب أكد ان الزيارة الاولى التي ستقوم بها حكومته لن تكون الى عواصم أوروبية رئيسية بل ستكون الى تونس في إشارة واضحة على عدم السير في ركب الحكومتين السابقتين اللتين عززتا علاقتيهما بأوروبا. يأمل رينزي أن يعود قلب البحر الابيض المتوسط مرة اخرى موقعا مركزيا لسياسة ايطاليا الدولية والاوروبية.
ماتيو رينزي هو الوجه السياسي الجديد في ايطاليا يوصف بالطموح ويعتبر البعض انه يمتلك مواصفات الرئيس اوباما، الشارع الايطالي يأمل ان يحقق رئيس الوزراء الجديد ما لم تستطع الحكومات السابقة تحقييقه لايطاليا
يقول هذا المواطن الإيطالي:
انه اوباما الإيطالي في الحقيقة لقد اتصل به الرئيس الأميركي وقال له إنه عندما كان في السن التاسعة والثلاثين من عمره لم يكن معروفا وهذا يمنحنا بعض الأمل، كان خطابه مختلفا، عبارة عن إنفصال عن الماضي، لذلك انا متفائل جدا
ويقول آخر:
“ أنا مقتنع وآمل انه سيكون قادرا على تحقيق ما وعد به لا أعتقد أنه سيكون صعبا
وقد تصدرت الصحف الإيطالية الأربعاء عناوين رئيسية مخلتفة فصحف المعارضة عنونت افتاحيتها ب“الهواة خارج السيطرة” في حين عنونت صحفية مقربة من الحزب الديمقراطي ب” زمن التغيير قد بدأ مع رينزي”.