عاجل

مئات الأشخاص خرجوا في مسيرة في شوارع العاصمة
مكسيكو، مطالبين السلطات المكسيكية بإطلاق سراح يواكيم غوزمان، زعيم عصابة سينالوا لترويج المخدرات.

ويقول المتظاهرون إنهم يعارضون أية محاولة لتسليم غوزمان إلى الولايات المتحدة، حيث يواجه اتهامات عدة بترويج المخدرات في ولايات أمريكية. وتقول متظاهرة:

“الدافع من وراء المسيرة هو أننا لا نريد أن يسلم الرجل إلى الولايات المتحدة”.

وبحسب المتظاهرين فإن غوزمان وفر مواطن شغل كثيرة للمكسيكيين في المناطق الجبلية الفقيرة. وتقول متظاهرة أخرى:

“نحن هنا من أجل يواكيم غوزمان لأنه الشخص الذي يساعد الناس. على الحكومة أن تواجه الخاطفين وليس الأشخاص الذين يساعدوننا”.

وكانت قوات أمريكية ومكسيكية مشتركة ألقت القبض على غوزمان يوم السبت الماضي في مازاتلان، بعد ثلاثة عشر عاما من فراره من أحد السجون المكسيكية، وينتظر أن يتم تسليمه إلى الولايات المتحدة.