عاجل

الحكومة الأوكرانية الجديدة أمام تحديات كبيرة

تقرأ الآن:

الحكومة الأوكرانية الجديدة أمام تحديات كبيرة

حجم النص Aa Aa

تحديات كبيرة تواجه رئيس الوزراء الأوكراني أرسيني يتسنيوك وأعضاء حكومته الجديدة، وفي مقدمتها احتواء التوجهات الإنفصالية في شبه جزيرة القرم وإنقاذ البلاد من شبح الإفلاس.

ياتسينيوك، وزير الاقتصاد الأسبق وأحد قادة المعارضة، أكد في أول خطاب له بعد مصادقة البرلمان على تشكيلة الحكومة الإئتلافية، أن مستقبل بلاده سيكون في أوروبا وليس خارجها.

يقول أرسيني يتسينيوك :“المهمة الرئيسية للحكومة الأوكرانية الجديدة هو تحقيق التكامل الأوروبي. مستقبل اوكرانيا في أوروبا وأوكرانيا ستصبح عضوا في الإتحاد الأوروبي. أوكرانيا ستسخدم جميع الأساليب الدستورية والقانونية للحفاظ على وحدة أراضي الدولة، شبه جزيرة القرم كانت وستظل جزءا لا يتجزأ من أوكرانيا.”

نواب حزب الأقاليم، وهو حزب الرئيس المعزول فيكتور يانوكوفيتش، أعطوا الضوء الأخضر للحكومة الجديدة التي تضم عددا من قادة الإحتجاج في ساحة الميدان.
يقول سيرغي تيبكو نائب عن حزب الأقاليم:“يمكنني التأكيد بأنني تعاونت في الماضي مع بعض الوزراء الموجودين في الحكومة الحالية وأستطيع القول بأنني أقدر مهاراتهم العالية حق قدرها.”

تقول ماريا كوينيوك مراسلة يورونيوز: “المهمة الأولى التي يتعين على الحكومة المشكلة حديثا القيام بها هي تحقيق الإستقرار في جنوب البلاد أي في شبه جزيرة القرم، لهذا السبب غادر الوزراء البرلمان مباشرة بعد عملية التصويت، لعقد اجتماع طارئ للنظر في هذه المسألة”

ياتسينوك، سيقود المرحلة الإنتقالية في أوكرانيا إلى حين تنظيم انتخابات رئاسية مبكرة في الخامس والعشرين من مايو/ آيار المقبل.