عاجل

الموالون لروسيا في القرم ينادون بتقرير المصير

تقرأ الآن:

الموالون لروسيا في القرم ينادون بتقرير المصير

حجم النص Aa Aa

محتجون موالون لروسيا تظاهروا في سيمفيروبول عاصمة جمهورية القرم التابعة لأوكرانيا، هاتفين باسم روسيا وباسم فرقة مقاومة الشغب الخاصة التي حلتها سلطات كييف الجديدة.
وكان مسلحون سيطروا على مقر البرلمان وأقالوا الحكومة الاقليمية، وصوتوا على تنظيم استفتاء تقرير مصير جمهورية القرم، وإذا كانت القرم تتبع أوكرانيا بحسب الاتفاقات الحالية. وتقول متظاهرة:
“أنا مع فكرة الاستقلال، أؤيد استقلال القرم. أنا ضد الفاشية. أعتقد أنه ليس من حق الآخرين أن يقرروا محلنا. لقد استحوذوا على السلطة، ونحن لم ننتخب ياتسنيوك ولا تورشينوف”.
ويقول متظاهر آخر:
“أعتقد أنه علينا أن ننظم الاستفتاء فورا، ندعو لعقد دورة عاجلة وقرار عاجل هنا والآن. وليس معقولا أن يتم ذلك خلال شهرين”.
أحد الاعلاميين في البرلمان أفاد لموفد يورونيو سيرجيو كانتوني في سيمفيروبول أن التصويت ليس دستوريا.
ويقول موفد يورونيوز:
“إذن من خلال هذا الاستفتاء الذي يفترض أن يقرر سيادة جمهورية القرم، تحول الوضع إلى لعبة شطرنج بين موسكو وكييف، فموسكو قامت بتحركها هنا في القرم، بقيت الآن خطوة من حكومة كييف الجديدة”.