عاجل

فيما يترقب العالم بداية حفل توزيع جوائز الأوسكار في لوس أنجليس، يتخوف كثيرون من عشاق السينما أن يأثر تهاطل الأمطار الغزيرة على السير الحسن للحفل السينمائي العالمي.
الأمطار تسببت في ابتلال أجزاء من السجاد الأحمر وهو ما جعل المشرفين على الحفل يقومون بوضع غطاء بلاستيكي لحمايته في انتظار توقف الأمطار.

أحد العمال يقول:” أنا أعمل هنا منذ عشرين عاما لكنها أسوأ أمطار شهدتها، هم يتوقعون تواصل تساقطها إلى غاية يوم الأحد”.

ويأمل مشاهير السينما أن لا تأثر الأمطار الغزيرة على السير الحسن للاحتفال ولا على ملابس النجوم الفاخرة كما يقول المخرج فيليكس فان :” الجو رطب هنا والأمور تبدو وكأنها فوضوية، أعتقد أن لهم المزيد من العمل حتى يوم الاحد، أما الأناقة فلا يمكن الحديث عنها الآن”.

وقضى عشرات العمال ساعات طويلة في تأمين السجاد الأحمر من المطر المتساقط وسد أي تسربات للمياه وذلك قبل ساعات من وصول النجوم بثيابهم الفخمة وحليهم الفاخرة.