عاجل

مستشفى بومبيدو في فرنسا يعلن عن وفاة أول مريض أجريت له عملية زرع لقلب اصطناعي شبه بشري. إدارة المستشفى أكدت أن المريض البالغ من العمر ستة وسبعين عاما غادر الحياة بعد خمسة وسبعين يوما من إجراء العملية الجراحية.

وكان فريق طبي بمستشفى جورج بومبيدو بالعاصمة الفرنسية باريس، قد نجح في شهر ديسمبر الماضي، في زراعة أول قلب صناعي مستقلّ، لا يحتاج إلى بطارية، في جسد المريض السبعيني، الذي يعاني من قصور في القلب.

ويبلغ وزن القلب الاصطناعي الجديد نحو كيلوجراما واحدًا، ولديه مدة حياة تصل إلى خمس سنوات، بما يعادل 230 مليون دقة قلب.

المزيد عن: