عاجل

بلدة مَجَرِيَّة تهبُّ لِطرد فصل الشتاء والتعجيل بقدوم الرَّبيع

تقرأ الآن:

بلدة مَجَرِيَّة تهبُّ لِطرد فصل الشتاء والتعجيل بقدوم الرَّبيع

حجم النص Aa Aa

عند اقتراب نهاية فصل الشتاء، تقيم بلدة موهاتش المجرية الصغيرة احتفالا يرتدي السكان خلاله أزياء غريبة تُظهرهم كالوحوش المخيفة، ويخرجون إلى الشوارع في موكب كبير محدثين ضجيجا يصم الآذان. يتناولون خلال ذلك أكواب الجعة والخمر ويقضون ساعات مسليةً وممتعة للمشاركين في الاحتفال وللمتتبعين له على حد سواء.

إحدى المشاركات كانت ترتدي قناعا يثير الرّهبة، لكن ضحكاتها كانت تزيل الخوف من الاقتراب منها، وعلقت ضاحكة:

“هذا كارنفال كبير، تجربة عظيمة ولا يمكن أن تثير الملل أبدا. نشعر بالبهجة ذاتها كلما احتفلنا به في كل عام، ونحن في انتظار إحياء هذه المناسبة العام المقبل بعد ثلاثمائة وخمسة وستين يوما بعد الآن”.

وأضاف آخر بالقرب منها قائلا عندما اقتربتْ منه صحفية يورونيوز:

“كما ترون الأجمل من هذه الوحوش ينجح دائما في الفوز بالفتيات الأجمل”.

بعد مسيرات الموكب الاستعراضي تُضرَم النيران بحلول الليل و يتفنن الجميع في إحداث أكبر ضجيج ممكن بغرض طرد فصل الشتاء والتعجيل بقدوم الربيع…هكذا إذن، يبدو أن فصل الشتاء لا يحظى بشعبية كبيرة في بلدة موهاتش…

مراسلة يورونيوز آندراش هاياغوش:

“هؤلاء يبدون مخيفين للوهلة الأولى وربما حتى عند النظرة الثانية، لكنهم في الحقيقة شديدو اللطف ولا يريدون أكثر من قضاء أوقات ممتعة”.