عاجل

تقرأ الآن:

أوسكار فرهدي أطلق مخيلة السينمائيين في إيران


ثقافة

أوسكار فرهدي أطلق مخيلة السينمائيين في إيران

فوز المخرج الإيراني أصغر فرهدي بجائزة الأوسكار كان العام الماضي عن فيلمه “الإنفصال“، شجع الجيل
الجديد من السينمائيين الإيرانيين على حذو المثال والسير على خطاه.

“الماضي” دراما تروي رحلة أب إيراني يقصد العاصمة الباريسية للبحث عن زوجته التي انفصل عنها قبل سنوات. استقبله مهرجان كان
الفين وثلاثة عشر .

والسينما الإيرانية تشهد قدوم جيل جديد من المخرجين . المبدعين.

ومهرجان الفجر السينمائي الذي استقبلته طهران مؤخراً عكس نشاط هذا القطاع في العاصمة الإيرانية.
المهرجان انطلق قبل ثلاثين عاماً ، وهذه الدورة كشفت عن مواهب شابة على غرار شهرام موكري، وأمير سغافي.

نيكي كريمي ممثلة إيرانية شاركت في لجنة التحكيم في مهرجان كان ، تشيد بنوعية أعمال الجيل الجديد من المخرجين :”

إنه جيل جديد من المخرجين، ينفذون أفلاماً جيدة، وهم في تقدم مستمر”.
المهرجان استقطب الجمهور من المناطق البعيدة الذي قصد العاصمة بحوافل نقل ليلية للتمكن من متابعة صفوف التدريب التي قدمها المخرج شهرام موكري، وموكرى أطلق مؤخراً فيلم “السمكة والهرة، وحصل مؤخراً على جوائز في مهرجان ليشبونة، ودبي، واسطنبول.

وقطاع السينما في إيران يعتبر الأنشط في منطقة الشرق الأوسط، وفي السنوات الأخيرة لاقى العديد من الأفلام الإيرانية نجاحاً واسعاً في المهرجانات العالمية.
وانتشار المعاهد السينمائية وعددها يتجاوز الستين في البلاد، خير دليل على اقبال الجيل الجديد. . على فن التنفيذ.

أسماء لامعة على غرار أصغر غرار فرهدي، وعباس كياروستامي، وناصر تاغفاي تخرجوا من معهد كرنامه للفنون والسينما.

شهرام موكري، منفذ ومدرس في كلية السينما يقول:” “ :.
“الأوسكار الذي حاز عليه فرهدي، شكل بداية لمرحلة جديدة في تاريخ السينما الإيرانية.
وأسس للعمل عن قرب مع عالم السينما، والبحث عن الشهرة العالمية”.

أما فيلم “الإنفصال” الذي حاز عنه فرهدي على جائزة الأوسكار يروي قصة ثنائي
أمام خيار الإغتراب أو البقاء في ايران لرعاية الجد المصاب بمرض ألزايمر.

والقطاع ينتج ما يزيد عن مئة فيلم سنوياً.
قطاع مزدهر رغم ظروف العمل الصعبة قبل وبعد الثورة. والعديد من الأفلام الإيرانية
التي لاقت نجاحاً حول العالم تم منعها في البلاد.

اختيار المحرر

المقال المقبل
جوائز الأوسكار الفرعية

ثقافة

جوائز الأوسكار الفرعية