عاجل

شوارع العاصمة الفنزويلية كاراكاس تشهد اشتباكات عنيفة بين طلاب محتجين وقوات مكافحة الشغب التي استخدمت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم. المحتجون الغاضبون اشتبكوا مع قوات الأمن بعد منعهم من الوصول إلى وزارة التغذية على إثر مظاهرة نظمت للتنديد بشح المواد الغذائية الأساسية.
أحد المحتجين:” هؤلاء هم الشباب الذين يكافحون اليوم من أجل مستقبل أفضل في فنزويلا، نحن في حاجة لتغيير حقيقي وللأسف هذه هي الطريقة الوحيدة التي نستطيع التعبير من خلالها عن كرامتنا”. رئيس البلاد نيكولاس مادورو الذي يواجه أعنف احتجاجات منذ اعتلائه السلطة دعا المعارضة الى تبني مبدأ الحوار لتخطي الأزمة ، مادورو وصف المتظاهرين بالمرتزقة وقال :” إنهم لا يحتجون، بل هي معركة تخريب تقوم بها مجموعة من المرتزقة”.

المظاهرات الإحتجاجية شملت أيضا شوارع مدن مختلفة في فنزويلا، ندد فيها المتظاهرون بسياسة الحكومة و نقص المواد الغذائية.