عاجل

تقرأ الآن:

لا أثر للطائرة الماليزية المفقودة منذ يومين رغم جهود دولية ضخمة


ماليزيا

لا أثر للطائرة الماليزية المفقودة منذ يومين رغم جهود دولية ضخمة

الجهود تتكثف بغرض العثور على الطائرة المدنية الماليزية التي اختفت منذ ثمانية وأربعين ساعة وهي تقل على متنها مائتان وتسعة وثلاثون راكبا.
فرق الإنقاذ تحلق فوق المياه الإقليمية لجنوب الفيتنام بحثا عن حطام محتمل للطائرة التي يُعتقد أنها قد تكون تفككت في الجو. الطائرة التي كانت متوجهة من كوالالمبور إلى الصين لم يُعثَر لها على حُطام رغم ملاحظة بقعة زيت في السواحل الجنوبية لفيتنام.
أزهار الدين عبد الرحمن مدير الطيران المدني في ماليزيا يوضح في تصريح للصحافة قائلا:
“لقد استعملنا اليوم مجموعة كبيرة من الإمكانيات، من بينها أربع وثلاثون طائرةً وأربعون سفينة ومئات الرجال وآلاف الساعات من العمل التي بُذلتْ حتى الآن، بالإضافة إلى البلدان التي ساعدتنا بما فيها فيتنام والصين وسنغافورة وأندونيسيا والولايات المتحدة الامريكية وتايلاندا واستراليا والفلبين”.
التحقيقات متواصلة، بما في ذلك في قائمة الركاب، من أجل معرفة إن كان سبب اختفاء الطائرة يعود لاعتداء من طرف قراصنة. وقد توصلت الشرطة الدولية “أنتربول” إلى تأكيد وجود راكبيْن اثنين على الأقل في هذه الرحلة بجوازيْ سفر مسروقيْن إيطالي ونمساوي.
الطائرة الماليزية اختفتْ من شاشات الرادارات بعد ساعة فقط من إقلاعها.