عاجل

تقرأ الآن:

تجمعات شعبية في أوكرانيا لأنصار موسكو وللموالين لسلطات كْييف


أوكرانيا

تجمعات شعبية في أوكرانيا لأنصار موسكو وللموالين لسلطات كْييف

الذكرى المائتان لمولد الشاعر ورمز الاستقلال الأوكراني تاراس شيفْتشِينْكو تتحول إلى مناسبة لتجمعات كبيرة نظمها الأوكرانيون الموالون لسلطات كييف في سيفيروبول تعبيرا عن تمسكهم بوحدة ترابهم.
لكن أنصار روسيا لم يفوتوا الفرصة ذاتها لتسجيل حضورهم في المنطقة ذاتها والتأكيد على موقفهم الذي أصبح يهدد بانشطار أوكرانيا حيث طالبوا في شرق وجنوب البلاد باستفتاء حول الانضمام لروسيا على غرار الاستفتاء في منطقة القرم.
وفيما تجمع الموالون لكييف حول تمثال الشاعر شيفتشينْكو، فضل أنصار موسكو تمثال الزعيم الشيوعي السوفياتي لينين.
في مدينة دونيتْسْك الشرقية التي ينحدر منها الرئيس الأوكراني المنتخَب المعزول فيكتور يانوكوفيتش، نادى أنصار روسيا الذين يشكلون غالبية سكان المنطقة بدورهم بالحق في الانفصال عن أوكرانيا.
وفي ميدان الاستقلال في العاصمة الأوكرانية كييف، تجمع الموالون للسلطة الجديدة بأعداد كبيرة حول تمثال رمز الوحدة الأوكرانية شيفتشينكو، حضر إلى جانبهم مسؤولون أوكرانيون والثري الروسي ميخائيل خضروفسْكي الذي أُفرِج عنه من سجنه قبل بضعة أشهر بعفوٍ رئاسي وقَّعه فلاديمير بوتين.
هذه الاستعراضات السياسية تأتي بعد دعم بوتين لحق الأوكرانيين في الشرق والجنوب بأن يقرروا بأنفسهم إن كانوا يرغبون في البقاء تحت سلطة كييف أو الانضمام إلى روسيا وإثْر إعلان سلطات كييف أنهم سيقفون ضد الانفصاليين ولن يتخلوا عن أي شبرٍ من أراضيهم.