عاجل

تقرأ الآن:

وزيرة العدل الفرنسية تنفي علمها بعملية التنصت على ساركوزي


فرنسا

وزيرة العدل الفرنسية تنفي علمها بعملية التنصت على ساركوزي

وزيرة العدل الفرنسية كريستيان توبيرا رفضت نداءات المعارضة لها بالإستقالة، على خلفية قضية التنصت على هاتف الرئيس السابق نيكولا ساركوزي التي تأخذ أبعادا جديدة يوما بعد يوم.

اليمين المحافظ اتهم توبرا بأنها أخفت علمها بأمر التنصت.

تقول وزيرة العدل الفرنسية:“لا، أنا لم اكذب، منذ بضعة أيام وبالتحديد منذ أربع وعشرين ساعة، سمعت متحدثين باسم الشرف والعدالة يدعونني للاستقالة. وها أنا أجيبهم الآن: لا لن أقدم استقالتي.”

توبيرا أكدت انها لم تكن تعلم بقضية التنصت، إلى أن تم الكشف عنها في صحيفة لوموند الأسبوع الماضي وتبين حينها أن ساركوزي وضع تحت المراقبة سنة 2013، بعد شكوك بتمويل الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي لحملته الانتخابية سنة 2007. اليمين المحافظ ومن خلال هجومه المضاد على الحكومة الإشتراكية، يحاول استعادة توازنه قبيل أيام قليلة من تنظيم انتخابات بلدية، عن طريق التنديد تارة بمؤامرة تحاك ضده وطورا بعملية تجسس سياسي تتورط فيها حكومة فرانسوا هولاند.