عاجل

ثلاثة قتلى في اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن في فنزويلا

تقرأ الآن:

ثلاثة قتلى في اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن في فنزويلا

حجم النص Aa Aa

اشتباكات عنيفة شهدتها العاصمة الفنزويلية كاراكاس أمس الأربعاء بين متظاهرين معارِضين للسلطة الاشتراكية، غالبيتهم من طلاب الجامعات، وقوات مكافحة الشغب. الاشتباكات انفجرت عندما حاول المحتجون التوجه إلى مكان تظاهر الموالين للحكومة وقوبلوا بمنع صارم من قبل عناصر الأمن حسب مُراِسل وكالة الأنباء الفرنسية.
إحدى المحتجات قالت وهي ملثَّمة:
“كيف يمكنهم أن يهاجموننا هكذا، فيما يُفترَض أن تتولى قوات الأمن حمايتنا. لقد تعبنا منهم. أتينا للاحتجاج، لكنهم يمنعوننا ويُخوِّفوننا”.

وفي مقاطعات أخرى من البلاد على غرار بلنسية، سُجِّل مقتل ثلاثة أشخاص بطلقات نارية في ظروف غامضة ومشبوهة في مظاهرات ضد ما وصفوه بالعنف الممارَس من طرف الشرطة، لترتفع حصيلة قتلى الاحتجاجات التي تقودها المعارضة في فنزويلا منذ أكثر من شهر إلى أربعة وعشرين قتيلا.

رئيس البلاد نيكولاس مادورو قال أمام أنصاره:

“أنا مضطر بمقتضى مسؤولياتي الدستورية أن أتخذ تدابير خاصة تستهدف قلب هذه الهجمة التي يشنها الفاشيون. أنا مُرغَم على ذلك، ولن يثنني أحد عن ذلك”.

مادورو، تلميذ الرئيس الراحل هوغو تشافيز وخليفته، كان أعلن يوم الثلاثاء أنه سيمنع مستقبلا مسيرات المعارَضة الراديكالية طالما استمرت في وضع الحواجز في كاراكاس و طالما تواصل رفضُ قادتها السياسيين المشاركة في الحوار الوطني.