عاجل

تقرأ الآن:

كيري ولافروف ينهيان اجتماعهما دون التوصل إلى حل بشأن الازمة الاوكرانية


أوكرانيا

كيري ولافروف ينهيان اجتماعهما دون التوصل إلى حل بشأن الازمة الاوكرانية

لا توجد رؤية مشتركة بشأن الازمة الاوكرانية هذا ما أظهرته تصريحات وزيري الخارجية الامريكي والروسي اللذين التقيا في العاصمة البريطانية لندن في اللقاء الاخير بينهما قبل استفتاء شبه جزيرة القرم المقرر اجراؤه الاحد المقبل.

وزير الخارجية الامريكي جون كيري أكد أن رد الفعل الدولي سيكون قويا إن زادت موسكو من التوتر في اوكرانيا.

وشدد كيري بعد محادثات استمرت لست ساعات من نظيره الروسي ان واشنطن تعتبر استفتاء القرم غير شرعي وان المجتمع الدولي لن يعترف بنتائجه.

وأضاف وزير الخارجية الامريكي الذي ان الوزير الروسي نقل عدم استعداد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اتخاذ اي قرار بشأن الازمة الاوكرانية إلا بعد اجراء الاستفتاء.

في المقابل قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو ليس لديها اية نية لغزو جنوب شرق اوكرانيا لكنها في المقابل ستحترم نتائج استفتاء القرم.

ولفت لافروف إلى عدم وجود رؤية مشتركة بين الولايات المتحدة وروسيا بشان الازمة الاوكرانية التي القى باللائمة في تفاقمها على المعارضة الاوكرانية التي لم تحترم حسب قوله اتفاقية الحادي والعشرين من فبراير الموقعة مع الرئيس المعزول فيكتور يانوكوفيتش.

وعلق وزير الخارجية الروسي على احداث العنف الاخيرة التي شهدتها منطقة دونيتسك شرق اوكرانيا بان المتطرفين من غرب جاءوا مؤخرا إلى الاقليم ما تسبب في اراقة الدماء.

وطالب وزير الخارجية الروسي المجتمع الدولي بعدم اعتماد معايير مزدوجة في مسألة القرم، معطيا امثلة على ما قال إنها حالات مشابهة سُمح فيها لمناطق مختلفة بتقرير مصيرها. وانهى الوزير الروسي حديثه بالتاكيد على ان القرم تعني لروسيا أكثر ما تعني جزر فوكلاند لبريطانيا.