عاجل

تقرأ الآن:

أوباما يفرض عقوبات على أحد عشر مسؤولا روسيا وأوكرانيا


أوكرانيا

أوباما يفرض عقوبات على أحد عشر مسؤولا روسيا وأوكرانيا

غداة الاستفتاء حول ضم شبه جزيرة القرم إلى روسيا، قرر الرئيس الأمريكي باراك أوباما، فرض عقوبات على أحد عشر مسؤولا روسيا وأوكرانيا، مشيرا في الوقت ذاته، أن هناك فرصة أمام الكرملين لحل الأزمة دبلوماسيا، وذلك بعودة القوات الروسية إلى قواعدها في القرم وإطلاق حوار بين موسكو وكييف.

يقول أوباما:“كخطوة أولى، سأسمح بفرض عقوبات على المسؤولين الروس والبعض ممن يعملون في قطاع الأسلحة في روسيا وبعض الأفراد الذين يقدمون الدعم المادي لكبار المسؤولين في الحكومة الروسية وإذا استمر التدخل الروسي في اوكرانيا، نحن على استعداد لفرض المزيد من العقوبات.
أعتقد أنه لا تزال هناك وسيلة لحل هذا الوضع عبر السبل الدبلوماسية، بشكل يتوافق مع مصالح روسيا واوكرانيا على حد سواء.”

العقوبات التي قررها الرئيس الأميركي، ستطال الرئيس الأوكراني المعزول فيكتور يانوكوفيتش وأحد مستشاريه، كما ستشمل ديمتري روغوزين نائب رئيس الوزراء الروسي ورئيسة مجلس الشيوخ الروسي فالنتينا ماتفينكو، إضافة إلى مستشارين مقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ويأتي إعلان الحكومة الأميركية، إثر تبني الاتحاد الأوروبي عقوبات ضد إحدى وعشرين شخصية أوكرانية وروسية، اعتبرت مسؤولة عن سعي روسيا لضم القرم إلى أراضيها.