عاجل

تقرأ الآن:

طبول الحرب تُقرَع في أوكرانيا مع الاستعداد لتجنيد 40 ألف متطوع


أوكرانيا

طبول الحرب تُقرَع في أوكرانيا مع الاستعداد لتجنيد 40 ألف متطوع

التدريبات انطلقت في أوكرانيا لدفعات المتطوعين الذين سيبلغ عددهم أربعين ألفا بعد أن صادق البرلمان في كييف على خطة بهذا الشأن لمواجهة ما يصفه مسؤولون محليون بالعدوان الروسي في شبه جزيرة القرم.

مسؤول لجنة الأمن القومي والدفاع أودْري باروبي قال إن عشرين ألفا من المتطوعين سيتم نشرهم ضمن القوات المسلحة، فيما يُدمَج الآخرون في صفوف الحرس الوطني.

وزير الداخلية الأوكراني آرسين آفاكوف قال من جهته بشأن المتطوعين:

“خلال الأيام القليلة المقبلة ستكون لأوكرانيا وحدة قتالية جاهزة، لا تريد الحرب، لكن ستكون لديها عزيمة قوية من أجل الدفاع عن حدود أوكرانيا. المجد لأوكرانيا”.

كييف متخوفة من إمكانية التحاق أقاليم أخرى من أوكرانيا بسيناريو منطقة القرم على غرار دونيتسك وخاركيف. وهو ما يحفز المتطوعين للالتحاق بالقوات المسلحة.

أحد سكان كييف كان يشتغل في الحراسة الشخصية يقول:

“لا أحد غيرنا بصفتنا مواطني أوكرانيا سيحمي هذا البلد، وسنفعل كل ما بوسعنا لذلك”.

قبل بضعة أيام، نشرت القوات المسلحة الأوكرانية وحدات قتالية على الحدود مع منطقة القرم في خضم الاستعدادات لتنظيم استفتاء الانضمام إلى الاتحاد الفيدرالي الروسي. نصف المتطوعين سيلتحقون بهم.

طبول الحرب تُقرَع، لكن باحتشام، لأن كلفتها إذا اندلعتْ ستكون باهظة لجميع الأطراف المعنية بالأزمة الأوكرانية.