عاجل

تقرأ الآن:

فيض من البيانات للتصدي لكوارث الفيضانات


الفضاء

فيض من البيانات للتصدي لكوارث الفيضانات

الاقمار الاصطناعية تعطينا كما هائلا من البيانات حول كيفية التعامل مع الكوارث مثل الفيضانات. كيف تعمل ؟ دعونا نتعرف الى ذلك.

تصيب الفيضانات الآلاف من الناس كل عام في جميع أنحاء أوروبا – الباحث الاسباني خافيير غارسيا بينتادو اهتم هذا العام بهذه الظاهرة .

يقول خافيير غارسيا بينتادو ، الباحث في جامعة ريدينغ:

“ هذه ضفة نهر التايمز ، وقد تأثرت إلى حد كبير بسبب الفيضانات الأخيرة وعلى وجه التحديد في هذا الجزء الصغير المر تفع من الأرض، ونحن لم نواجه أية مشاكل على عكس جيراننا “ .

يعرف خافيير ان عائلته في مأمن في المنزل لانه يثق بمعرفة الخبراء الذين يستغلون يوميا بيانات الأقمار الاصطناعية لتحسين المعرفة بالفيضانات.

يقول خافيير غارسيا بينتادو:

“ بصفتنا خبراء في الهيدروجين كنا على ثقة تماما بأن هذه الخاصية لن تكون مشكلة، وقلنا لجيراننا. “

تاثرت منطقة غرب لندن وعاشت شتاء لا مثيل له منذ ربع قرن وغمرت المياه 6،500 منزل في انحاء انجلتره. وطلبت الحكومة البريطانية مساعدة علماء الفضاء.

أظهرت صور الأقمار الاصطناعية حجم الكارثة.

ولكن تلك الصور لم تتوفر بسرعة لان معالجتها استغرقت حوالى ثلاثين ساعة.

يمكن لخافيير وزميله ديفيد ماسون في جامعة ريدينغ ، استخدام تلك البيانات لتحليلها بعد الفيضانات. لكنهما يريدان الحصول على المعلومات بشكل اسرع ومتقدم عن حدوث الفيضانات.

يقول ديفيد ماسون، أستاذ مشارك ، جامعة ريدينغ:

“تماما مثلما قمنا بتحسين التنبؤ بالطقس ، نريد معرفة نزول المطر بدقة قبل ثلاثة أيام لنتنبأ باكثر دقة بحصول الفيضانات في المدى القصير. “

للتنبؤ بالفيضانات ستطلق وكالة الفضاء الأوروبية اقمارا بهدف رصد الكوارث. وسيطلق اول قمر واسمه “ سنتينال – 1 “ في شهر ابريل.

يقول ديفيد ماسون، أستاذ مشارك ، جامعة ريدينغ:

“عندما نطلق الأقمار سنتتينل، ستكون قادرة على أن تمدنا بالصور في الوقت الحقيقي القريب، ساعة أو نحو ذلك بعد التحميل إلى المحطة الأرضية ، ومن ثم نكون في وضع يسمح باستخدام هذه الصور للتنبؤ بالفيضانات “ .

يتألف أسطول “سنتينال” من سبعة أقمار اصطناعية مختلفة سوف تفحص كل الأرض بطرق مختلفة لتقدم فيضا من البيانات عن الفيضانات.

يشرف على المشروع جوزيف Aschbacher في قاعدة وكالة الفضاء الأوروبية لرصد الأرض قرب روما.

يقول سوت جوزيف Aschbacher ، مدير مكتب الفضاء كوبرنيكوس في وكالة الفضاء الأوروبية:

“ بمجرد أن يتم إعداد النظام سيكون لدينا حقا مجموعة واسعة جدا من الأقمار الاصطناعية والأدوات التي تقيس قوة المعلمات ، وكل ما يمكن قياس به ما يحدث على الأرض من فيضانات ، وحرائق الغابات ، والثورات البركانية ، واضرار الزلازل، ولكن أيضا انسكابات النفط ، ومعلمات المحيطات ، وارتفاع سطح البحر، و درجة حرارة سطح البحر ، ومعلمات المناخ ، ونوعية الهواء ، وتغطية الجليد ، وغيرها.
وهكذا ستقوم هذه الكوكبة من الاقمار الاصطناعية “ سنتينال” التي يتم بناؤها حاليا بقياس كل ما يمكن قياسه.”

يتم تمويل “سنتينال” من دافعي الضرائب من خلال برنامج “ كوبرنيكوس “. ومن قبل المفوضية الأوروبية ، في شراكة مع وكالة الفضاء الأوروبية ووكالة البيئة الأوروبية .

وسيستفيد الجميع من النظر من هذه العيون الجديدة في السماء.

يقول فولكر ليبيغ ، رئيس رصد الأرض ووكالة الفضاء الأوروبية:

“ إن سياسة البيانات، والتي تقررت مؤخرا ، مفتوحة وحرة ، وذلك لأن هذه البيانات هي ايضا المادة التي يمكن أن نبني عليها الكثير لتطوير الآعمال، و أيضا الشركات الأوروبية ، في أوروبا وخارجها أيضا. ويمكن تحقيق ذلك من خلال حرية تداول البيانات على غرار اشارة الملاحة التي تاتي بكل حرية من الفضاء ومن ثم يتم التاسيس للعديد من الشركات على ارض الواقع.”

برنامج كوبرنيكوس يعمل فعلا، ولكنه سيتوسع بشكل كبير في العامين المقبلين مع إطلاق أقمار “سنتينال” ، وبدئها بتقديم العديد البيانات يوميا.

يقول جوزيف Aschbacher :

“ في أحسن الأحوال ستكون دقة الصور بحوالي نصف متر، وهي دقيقة جدا ، ثم بحوالي 5 أمتار ، حيث يمكنك قياس معلمات مختلفة تخص المعلومات الزراعية عادة ، والحقول الزراعية والثمار. ثم بحوالي 200 متر ، و250 متر ، والتي تستخدم لرسم الخرائط العالمية للمحيطات. وهي بيانات تستخدم على نطاق عالمي لاغراض وفوائد مختلفة.”

وبالعودة الى انجلتره يعتقد خافيير ان تدفق بيانات “سنتينال” سيحدث الفارق. لانه سيفيد العلوم للتنبؤ بالفيضانات في الوقت المناسب.

يقول خافيير غارسيا بينتادو:

“مع الأقمار الاصطناعية لوكالة الفضاء الأوروبية سنكون قادرين على التوصل الى صور راسية بدقة عشرة سنتيمترات وهو ما سيسمح لنا بالقول إن هذه المنطقة ستتعرض ليفضانات وليس ملعب الكريكت. الامر الذي سيساعدنا على وضع خطط عمل افضل.”

ستوضع الأقمار الاطصناعية “سنتينال” في مدار على ارتفاع 700 كيلومتر، ولكن سيكون لها تأثير واضح جدا على الأرض .

اختيار المحرر

المقال المقبل
Comet Hunters

الفضاء

Comet Hunters