عاجل

كندا: تحديد إصابة تشبه فيروس إيبولا القاتل

تقرأ الآن:

كندا: تحديد إصابة تشبه فيروس إيبولا القاتل

حجم النص Aa Aa

مصادر طبية كندية تتحدث عن تحديد إصابة شخص بفيروس يشبه فيروس إيبولا القاتل. مستشفى سيسكاتون أشار إلى وجود شخص يحمل الأعراض نفسها، مضيفاً أنّ هذا الشخص سافر مؤخراً إلى غرب افريقيا في إطار رحلة عمل. منظمة الأمم المتحدة للطفولة كانت قد حذرت من أن فيروس إيبولا القاتل انتشر من جنوب غينيا إلى العاصمة كوناكري مع تسجيل إصابات في ليبيريا.

وكان فيروس إيبولا قد تسبب في وفاة تسعة وخمسين شخصاً على الأقل في غينيا حيث أكدّ مسؤولو الصحة أن انتشار الفيروس وصل إلى مستويات وبائية. ونظرا للبنية التحتية الطبية الهشة في غينيا، فإن انتشار فيروس من هذا النوع يمكن أن يكون مهلكا.

وزارة الصحة في غينيا سجلت حوالي مائة إصابة منذ الإعلان عن ظهور الفيروس لأول مرة الشهر الماضي. وأشار رئيس وحدة الوقاية من الفيروسات التابعة لوزارة الصحة الغينية إلى أن منطقتي ماسينتا وجويكيدو الجنوبيتين اللتين تتاخمان سيراليون قد تضررتا بشكل خاص من تفشي الفيروس.

ويعدّ فيروس إيبولا أحد أكثر الأمراض الفيروسية المعدية المعروفة، والذي يؤدي في معظم الأحيان إلى الوفاة. ولا يوجد في الوقت الراهن علاج محدد أو لقاح ضد الفيروس. وأطلقت منظمة “أطباء بلا حدود” حملة للتدخل الطبي العاجل في المنطقة الجنوبية من الدولة الواقعة غرب إفريقيا التي تعانى حالة من الفقر. وذكرت المنظمة أن أكثر من ثلاثين بالمائة من الإمدادات الطبية في طريقها إلى غينيا. مسؤولون من منظمة الصحة العالمية وصلوا إلى غينيا لإجراء اختبارات إضافية على الطبيعة.