عاجل

في العاصمة التايوانية، تايبيه،قبل طلاب يحتلون مبنى البرلمان دعوة الرئيس مايينج جيو للحوار و دعوا جميع النواب إلى التوصل إلى حل وسط بشأن الاتفاقيات. و قد تحول مبنى البرلمان إلى غرف نوم و أنشأ الطلاب زوايا للطهي و أخرى للاستراحة و بعضها الآخر للنوم.
فما يزال المحتجون متواجدين داخل البرلمان الذي لم تقتحمه قوات الشرطة بعد منذ أن احتله المتظاهرون الثلاثاء الماضي.
و في الأسبوع الماضي، اقتحم مئات الطلبة مبنى البرلمان و عرقلوا انعقاد جلسة عامة، كانت مقررة لمراجعة استمرار اتفاقية تجارية مع الصين.
و قد جاءت هذه الاحتجاجات على خلفية ما قاله الطلاب، إنه خطوة غير شرعية من قبل الحزب الحاكم للمصادقة على اتفاق تجارة مثير للجدل مع الصين و من المفترض أن يتم التصديق عليه في حزيران يونيو القادم. من قبل البرلمان بعد أن تم توقيعه بين تايبيه و بكين في حزيران الماضي، .
و قال منتقدون إن الصين سيكون لديها نفوذ واسع للغاية على اقتصاد تايوان إذا جرى إقرار الاتفاقية، مشككين في الاتفاق حيث يخشون من أن فتح الأسواق سيسفر عن بطالة محلية.