عاجل

قادة الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة شددوا في قمة ضمت الطرفين في العاصمة البلجيكية بروكسل على أنهم متحدون بخصوص الأزمة في شبه جزيرة القرم.
الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال إن “روسيا باتت معزولة بسبب تصرفاتها في القرم”

أوباما أثنى على الخطوات التي اتخذها الاتحاد الأوروبي إلى جانب الولايات المتحدة فيما يخص فرض عقوبات على روسيا، محذرا موسكو من أن “العزلة ستتعمق” لو استمرت في المسار الحالي.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما:“معا سنعمل على عزل روسيا سياسيا، لقد قمنا بعزلها من قمة مجموعة الثماني وخفض علاقاتنا الثنائية معها. معا يمكننا فرض التكاليف من خلال العقوبات التي سيكون لها تأثير على روسيا وعلى المسؤولين على هذه الأفعال.
وإذا واصلت الحكومة الروسية على هذا النهج، معا سنعمل على ضمان أن العزلة في طريقها نحو الازدياد. سيكون هناك مزيد من العقوبات، وسيؤثر ذلك على الاقتصاد الروسي فضلا عن مكانتها في العالم.”

أوباما ناقش كذلك مع رئيس المفوضية الأوروبية جوزيه باروسو ورئيس المجلس الأوروبي هيرمان فان رومبوي سبل تأسيس شراكة تجارية وإزالة الحواجز بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي.

مراسل يورونيوز في بروكسل ساندور سزيريس:” باراك أوباما استغل خطابه في بروكسل لإرسال رسالة قوية إلى أوكرانيا وروسيا، وقال إنه يعتقد أن القيم المشتركة في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية مثل الحرية والديمقراطية سوف تواصل انتشارها في العالم، بعد بروكسل يواصل أوباما زيارته إلى إيطاليا ثم إلى المملكة العربية السعودية.”